أخبار الوزارة

القطاع الزراعي ( مؤشرات- أولويات – تحديات – انجازات )

أولا مؤشرات عامة للقطاع الزراعي

  • يساهم القطاع الزراعي بنسبة (5.7 %- 6%) في الناتج القومي الإجمالي، فيما تبلغ قيمة الانتاج الزراعي 430 مليون دولار .
  • يستهلك القطاع الزراعي حوالي 300 ألف كوب من المياه يوميا، وبإجمالي 100 مليون م3 سنويا، وتمثل ما يقارب 50% من الاستهلاك السنوي للمياه.
  • يتم إنتاج ما يقارب 160 ألف م3 يومياً من المياه المعالجة ناتجة من 5 محطات معالجة، وبدأ العمل على استغلالها في القطاع الزراعي مع نهاية العام الماضي.
  • تبلغ المساحة الزراعية الفعلية ما يقارب 180 الف دونم موزعة على المحافظات الخمس، بينما تبلغ المساحة المحصولية الزراعية قرابة 220 الف دونم، بحيث يحتل قطاع الانتاج النباتي المرتبة الأولى ويساهم بذلك بما نسبته 54% من قيمة الانتاج الزراعي ويساهم قطاع الانتاج الحيواني بما نسبته 5%، والنسبة المتبقية لمساهمة قطاع الثروة السمكية.
  • بلغ إجمالي العاملين في القطاع الزراعي 55 ألف عامل، 32 الف مزارع، والمتبقى منهم عاملين كخدمات مساندة. وفيما تبلغ عدد الحيازات الزراعية 23600 حيازة زراعية وتُعرف على أنها  “قطعة أرض مسجلة باسم شخص معين أو مستأجرة وتمارس بها أنشطة ذات طابع زراعي”.
  • بلغت أعداد المربين لقطاع الثروة الحيوانية 5586 مربي لعدد 5919 حظيرة متمثلين في حظائر” الأبقار، الاغنام والماعز، الدجاج اللاحم، الحبش، الدجاج البياض”.

النوع

عدد الحظائر

أعداد المربين

أعداد الحيوانات

الأبقار

463

463

2,461

الأغنام و الماعز

3,246

3,246

72,476

الدجاج اللاحم

1,640

1,640

24,000,000

الحبش

284

199

700,000

الدجاج البياض

286

38

850,000

الاجمالي

5,919

5,586

  • تبلغ كمية الصيد البحري 4700طن سنوياً، وفيما يبلغ انتاج مزارع الاستزراع السمكي  620 طن من أسماك الدنيس .
  • بلغت خسائر القطاع الزراعي جراء العدوانات المتكررة منذ العام 2006 على قطاع غزة بما يزيد عن1.3 مليار دولار وتم تقديم مساعدات بما بنسبته 30% من إجمالي الضرر.
  • ثانيا أولويات القطاع الزراعي:
  • الإتجاه الاقتصادي في الزراعة من خلال تحقيق الاكتفاء الذاتي وحماية المزارع الفلسطيني وتمكينه من تسويق منتجاته واعطائه الافضلية ومنع استيراد المنتجات الزراعية المنافسة.
  • تحسين قدرة الإنتاج الزراعي على المنافسة في الأسواق المحلية والخارجية و تعزيز ثقافة الزراعة الآمنة في ضوء معايير الزراعة الجيدة GAP.
  • تهيئة بنية تحتية وخدمات زراعية مناسبة تحقق الوصول الى كافة الحيازات الزراعية.
  • الادارة المستدامة للموارد بكفاءة وفعالية.
  • تعزيز قدرة القطاع الزراعي على التكيف الايجابي والاستجابة السريعة وقت الازمات.
  • تطوير الأنظمة المحوسبة للوزارة ومراكمة البيانات التاريخية حول الحيازات الزراعية وتسهيل تقديم الخدمات الارشادية.
  • جسر الفجوة بين اجيال المهندسين الزراعيين ونقل الخبرات الزراعية للمهندسين الجدد من خلال البرامج التدريبية المدروسة والمخططة بعناية.
  • تطوير قدرة المختبرات الزراعية من حيث الكفايات البشرية وتوفير البنية التحتية المجهزة والتقنيات والمواد والأدوات اللازمة لعمليات التحليل لاسناد صناعة القرار المبني على النتائج المختبرية.
  • ثالثا التحديات :
  • استمرار تهديدات واعتداءات وحصار الاحتلال الاسرائيلي.
  • افتقار النظام الأكاديمي في القطاع لتخصص “التربة والري” حيث يتم سد الاحتياج بالاعتماد على تدريب مهندسين من تخصصات مختلفة مثل الإنتاج النباتي أو علوم الأرض أو علوم البيئة لسد هذا الاحتياج .
  • ارتفاع تكاليف الإنتاج .
  • محدودية الأرض الزراعية وتفتت الملكية والزحف العمراني الحضري بالاضافة الى ملوحة المياه وندرتها واستنزاف التربة.
  • محدودية برامج التطعيمات البيطرية الواردة حيث أن حاجة القطاع الى حوالي 80 ألف تطعيم للحيوانات الثديية من الاغنام والابقار.
  • ضعف استثمار الفائض من الإنتاج الزراعي و توجيهه نحو الصناعات التحويلية وذلك للحد من الخسائر التي تلحق بالمزارعين نتيجة فائض الانتاج.
  • محدودية تطوير عمليات انتاج بذور الأسماك المستزرعة لتمتد لأنواع أخرى غير البلطي والدنيس وتحسين بيئة الاستثمار في المياه لبحرية.

  أهم الانجازات:

  • قامت الوزارة بالشراكة مع كافة ذوي العلاقة بالقطاع الزراعي بتنفيذ مشاريع اغاثية وتنموية متنوعة شملت معظم القطاعات الزراعية بقيمة تقديرية تصل الى 16 ميلون دولار لصالح المزارعين والصيادين المتضررين بنسبة انجاز خلال عام 2021 وصلت الى 74% من قيمة الموازنات المرصودة وباجمالي تقديري 13000 مستفيد، حيث تمثلت أبرز التدخلات في التالي:

البند

الوحدة

العدد

تأهيل أراضي زراعية مفتوحة

دونم

6261

زراعة محاصيل حقلية

دونم

4000

تأهيل جزئي لدفيئات زراعية

عدد

1932

تأهيل جزئي  لمشاتل

مشتل

17

تأهيل ابار زراعية بالطاقة الشمسية

بئر

42

توزيع أعلاف

مربي

5181

تأهيل مراكب صيد

مركب

54

مدخلات انتاج للصيادين

صياد

564

مساعدات نقدية وسلات غذائية للمزارعين والصيادين

أسرة

3966

  • تم إنشاء ثلاثة أقفاص بحرية لتربية أسماك “الدنيس” في داخل البحر، حيث تقدر الطاقة الانتاجية ما بين 120-150 طن سمك سنويًا، ومن المتوقع ان يبدء الانتاج خلال الربع الأول من العام الحالي مما سيساهم بشكل فعال في تعزيز الصادرات الزراعية وتوفير المنتج المحلي في الاسواق.
  • انشاء بيت التعبئة والتغليف الخاص بالادارة العامة الثروة السمكية والذي سيمكن الصيادين من حفظ وتداول الأسماك لضمان وصولها للمستهلك بجودة عالية.
  • قامت الوزارة وبالشراكة مع القطاع الخاص بالشروع بتنفيذ تجربة انشاء مزرعة دجاج أمهات اللاحم لانتاج البيض المخصب للتفريخ باجمالي 2400 طير وبطاقة انتاجية تقدر ب300 ألف بيضة سنوية.
  • بلغ عدد الحيوانات الحية من الأبقار والعجول الواردة خلال هذا العام (46 ألف) رأس خضعت لاجراءات الحجر البيطري المعتمدة في الوزارة ، وتلقت 149 ألف تحصين بيطري و 11 ألف تدخل علاجي .
  • فحص عينات من الفاكهة المستوردة والخضراوات المصدرة من حيث احتوائها على متبقيات المبيدات بواسطة جهاز كروماتوغرافيا الغاز GC-MS لأول مرة ، وتلقت 149 ألف تلقيح بيطري و11 ألف تدخل علاجي .
  • تطوير الهيكل التنظيمي للوزارة واعتماده من قبل الامانة العامة لمجلس الوزراء.
  • بلغت الكمية الاجمالية المستوردة من الخضار والفاكهه (78) ألف طن كان منها كمية (67) ألف طن من الاحتلال، وكمية (10 آلاف) طن من الجانب المصري والكمية الواردة من المحافظات الشمالية (1500) طن.
  • تصدير وتسويق (39 ألف طن) من المنتجات الزراعية، هذا بالإضافة إلى تسويق          (3300) طن من محصول الفراولة و(766) طن من الأسماك الطازجة والمبردة للمحافظات الشمالية. هذه الصادرات تجلب لصالح المزارع الغزي من 10-11 مليون دولار شهرياً، وبلغت ايرادات القطاع الزراعي قرابة ال 50 مليون دولار خلال الأشهر الخمسة الماضية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
replica uhren