الزراعة : البدء بمشروع تركيب الاقفاص البحريه على مسافه 4 ميل بحري

غزة/إعلام الزراعة
 
استكمالا للدور الذي تقوم به وزارة الزراعه -الاداره العامه للثروه السمكيه في تطوير قطاع الاستزراع السمكي البحري.
 
أعلنت الزراعة اليوم أنه تم البدء فعليا بمشروع تركيب الاقفاص البحريه على مسافه 4 ميل بحري.
 
بدوره قال م.وليد ثابت مديرعام الثروة السمكية، إن هذا المشروع من المشاريع الرائده التي واجهت صعوبات ومعيقات جمه منها نقص الامكانيات، والمعدات اللوجستية، و عدم توفر خبره كافيه لدى الطواقم الفنيه، لكنه أمام اصرار واراده المشرفين على هذا المشروع والعقل الفلسطيني الخلاق والمبدع تم حل معظم المعيقات.
 
و أكد م.ثابت انه تم البدء في تنفيذ المرحله الاولي من المشروع والتي تتضمن نقل عدد 24 من الكتل الخرسانية التي يبلغ وزن الكتلة الواحده منها 4 طن على طوافة مائية وانزالها و تثبيتها في قاع البحر حسب الاحداثيات التي تم تحديدها مسبقاً.
 
وأوضح ثابت أنه يجري حاليا في نفس الوقت العمل على إنجاز المرحله الثانيه من المشروع والتي تتمثل في تجميع وتركيب عدد 3 أقفاص حديدية على اليابسة و من ثم يتم نقل هذه الاقفاص و تثبيتها على الكتل الخراسنيه التي تم أنزلها في قاع البحر. أما المرحله الاخيره من المشروع تتمثل في تربية الاسماك داخل هذه الاقفاص.
 
وفي السباق ذاته قدم ثابت شكره الجزيل لكل من ساهم و شارك في تذليل العقبات التي واجهت البدء في هذا المشروع الذي يعتبر هو الاول من نوعه في قطاع الاستزراع السمكي البحري داخل قطاع غزه.
 
كما قدم الشكر والتقدير للجندي المجهول الذي كان وراء تطوير هذا القطاع الحيوي المهندس عادل عطالله،والذي عمل في قطاع الثروة السمكيه على مدار 25 عام وكان مثالاً يحتذى به في الجد والمثابره والارادة القوية و الاصرار على تحقيق الاهداف .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق