الزراعة تبحث مع مزارعي الفراولة تحديد المساحات المزروعة والخطة التسويقة لهذا العام

غزة/اعلام الزراعة

عقدت مديرية زراعة شمال غزة ورشة عمل مع مزارعي ومصدري محصول ” الفروالة” حول نشر خطة الوزارة لزراعه الفراوله للموسم الزراعي ٢٠٢٠ ،٢٠٢١ من خلال تحديد المساحه المراد زراعتها، وكميه الانتاج المتوقع تسويقه لمحافظات الضفة الغربية.
وحضر الورشة عدد من المدراء العامون بالوزارة،وعدد من ذوي العلاقةمن تجار وجمعيات تعاونية.
وخلال الورشة تم بحث سبل النهوض بقطاع الفراولة للموسم القادم ٢٠٢٠ _ ٢٠٢١م،وخطة الوزارة تجاه هذا المحصول الهام،والذي يعتبر المحصول التصديري الأول على مستوى قطاع غزة.
وتأتي هذه الورشة ضمن سلسلة لقاءات عقدتها وتعقدها وزارة الزراعة بشكل دوري لتعزيز ودعم صمود المزارعين، ولضمان تسويق منتجاتهم محليا،ودوليا في ظل الظروف الراهنة والمتوقعة لهذا الموسم خاصة مع وضع الأسواق الداخلية، والخارجية بسبب انتشار فيروس كورونا.
كما تم خلال اللقاء التأكيد على أهمية توعية وإرشاد المزارعين وطرح المخاطر المتوقعة في حال عدم التزام المزارعين بخطة وتحديد وتسويق المحصول
يذكر أنه سبق هذه اللقاءات والورش حصر وتقدير المساحة المتوقع زراعتها لهذا العام من الفراولة،ومقارنتها بالعام الماضي حيت كانت المساحة المزروعة في العام الماضي 1750 دونم.
و توصي وزارة الزراعة بناءً على احتياج السوق المحلي والكميات المتوقع تصديرها بزراعة 1500 دونم من محصول الفراولة لضمان سهولة ونجاح تسويق المنتج، حيث أنه من المتوقع ايجاد صعوبات كبيرة في تصدير محصول الفراولة للخارج بسبب الإغلاق شبه الكامل للأسواق الخارجية وضعف القدرة الشرائية بسبب جائحة كورونا مما قد يؤدي إلى انخفاض الأسعار وتكدس المنتج في الأسواق المحلية وتعرض المزارعين لخسائر فادحة.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق