.:: وزارة الزراعة :: فلسطين المحتلة ::.

الزراعة وسلطة المياه تنظمان ورشة عمل حول " تقييم مصادر المياه الجوفية في أراضي المحررات

أرسل إلى صديق طباعة

غزة-العلاقات العامة والاعلام

عقدت وزارة الزراعة بالتعاون مع سلطة المياه ورشة عمل حول " تقييم مصادر المياه الجوفية في أراضي المحررات الجنوبية" وذلك في مقر مركز التدريب التابع للوزارة " بحضور كل من رئيس قطاع الشؤون الاقتصادية أ. إسماعيل محفوظ، والنائب في المجلس التشريعي د. مروان أبوراس، ورئيس سلطة المياه م. ياسر الشنطي ونائبه م. مازن البنا، بحضور الوكلاء المساعدون بالوزارة والمدراء العامون، ولفيف من الشخصيات وأصحاب الجمعيات الزراعية، وعدد من المختصين والمهتمين.

حيث تم عرض أوراق عمل من قبل سلطة المياه ووزارة الزراعة وتجربة الجمعيات في إدارة أراضي المحررات كما تم الاستماع إلى التوصيات من قبل الحاضرين. وأكد إسماعيل محفوظ أن غزة تجاوزت الخطوط الحمر في أزمة المياه، مشدداً على أهمية إعادة هيكلة قطاع المياه واستخدامات مياه الري بالزراعة .

وقال محفوظ:" لن تسمح باستنزاف الخزان الجوفي المائي في قطاع غزة، وأنه سيتم وضع حد لفوضي حفر الآبار العشوائية، داعيا لبناء موقف موحد في ادار موارد المياه المتاحة لدينا، لنحافظ عليها لجيلنا الحالي وأجيالنا المستقبلية في ضوء ما تتعرض لها هذه المصادر من مخاطر واستنزاف، واحتياجاتنا لتعويض ذلك وإيجاد بدائل لنحل هذه المسألة، خاصة انه تتوفر لدينا موارد محدودة، والخارج من الخزان الجوفي أكثر من الوارد هناك أزمة كبيرة، لذا علينا أن نرشد وان نخفض العجز ما استطعنا الى ذلك سبيلا.

بدوره دعا النائب أبو راس الي عدم اهدار المياه الذي هو عنصر الحياة الرئيسي، وتطرق الي الابار العشوائية التي تستهدف القطرة التي تنزل من السماء، مشدداً على ضرورة التعاون مع كافة الجهات المسؤولة لمنع استنزاف الخزان الجوفي، ومنع حفر الابار العشوائية بدون ترخيص، والتعديات على الأراضي الحكومية، وأن يكون الجميع عند مسؤولياته.

من جانبه، قال ياسر الشنطي: "إن غزة لديها عجز كبير في المياه، وأن المصدر الوحيد هو الخزان الجوفي الساحلي حيث أن احتياجنا السنوي 220 مليون متر مكعب، وهناك عجز سنوي مائي يصل إلى( 100 مليون متر مكعب)، وذلك نتيجة للزيادة الطبيعية في سكان قطاع، مشيرا إلى أن التداعيات السلبية على نوعية المياه الجوفية أدت إلى تداخل مياه البحر مسبباً ارتفاع نسبة الأملاح فيها، داعيا في الوقت نفسه الي وقف العشوائيات في حفر الابار العشوائية.

كما تخللت الورشة تقديم عدة ورقات عمل كان ممن أهمها ورقة عمل لوزارة الزراعة بعنوان "دور الوزارة في إدارة أراضي المحررات قدمها م. شفيق العرواي مدير عام الإدارة العامة للتربة والري إضافة الي ورقة عمل قدمها م, مازن البنا نائب رئس سلطة المياه بعنوان "آلية وشروط تخصيص أراضي المحررات .

 

 

 

 


 



 


 


 

 


التحديث الأخير ( الثلاثاء, 05 أيلول/سبتمبر 2017 06:36 )  

إضافة تعليق


الكود الأمني
تحديث

أنت الآن تتصفح : الرئيسية