.:: وزارة الزراعة :: فلسطين المحتلة ::.

الزراعة تحذر المزارعين ومربي الدواجن من موجة صقيع الليلة

أرسل إلى صديق طباعة

غزة-دائرة الاعلام
حذرت الإدارة العامة للإرشاد في وزارة الزراعة بغزة، المزارعين ومربي الدواجن من تشكّل صقيع إشعاعي خلال هذه الليلة، والأيام القادمة.
وأوضحت الوزارة في بيان أصدرته قبل قليل أن طواقمها على استعداد تام لتقديم كافة أشكال المساعدة والإرشاد للمزارعين، داعيةً إلى إتباع الإرشادات الوقائية في التعامل مع موجات الصقيع.
والصقيع نوعان إشعاعي يتكون نتيجة فقد التربة للحرارة بالإشعاع ليلًا خاصة في الليالي الشتائية التي يكون الجو فيها صافيًا وخاليًا من الغيوم، وهناك الصقيع المنقول الذي يتكون نتيجة دخول كتلة هوائية باردة للمنطقة.
وأوضح مدير عام الارشاد بالوزارة نزار الوحيدي أن الصقيع يبدأ بحلول شهر ديسمبر وينتهي في منتصف شهر فبراير، وغالبًا يؤدي إلى احتراق أوراق النباتات، وقد يؤدي إلى تلف المحصول خاصة البطاطا، والحمضيات، بالإضافة إلى تضرر الدفيئات بصورة كبيرة.
وأوصي الوحيدي المزارعين باتخاذ كافة الاحتياطات اللازمة تحسبًا لحدوث موجات من الصقيع خلال الفترة القادمة، ودعا المزارعين إلى مراجعة موقع الوزارة الالكتروني أو التواصل مع المهندسين الزراعيين في الوزارة.
ونصح قبل حدوث الصقيع وبعد سماع النشرة الجوية التحذيرية بري النباتات، أما في حال حدوث الصقيع ينصح استخدام الرشاشات فوق النباتات.
وبين طرق الحد من أضرار الصقيع في البساتين، وذلك من خلال إزالة الأعشاب وتغطية سطح التربة تحت الأشجار بالقش أو النشارة، إضافة إلى لف جذوع الأشجار والغراس الحديثة بالخيش.

 

إضافة تعليق


الكود الأمني
تحديث

أنت الآن تتصفح : الرئيسية