.:: وزارة الزراعة :: فلسطين المحتلة ::.

 

PDFFiles/2013/rain_harvest.pdf

 

إخطارات هدم وتنكيل بالأغوار الشمالية

أرسل إلى صديق طباعة

الأغوار الشمالية- وكالات

اقتحمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي الثلاثاء المضارب البدوية في عين الحلوة بمنطقة الأغوار الشمالية، وسلمت ثمانية مواطنين إنذارات هدم لمنازلهم ومنشآتهم.

وقال رئيس مجلس وادي المالح والمضارب عارف دراغمة في تصريح صحفي: إن سلطات الاحتلال أمهلت العائلات التي تسكن تلك المساكن المبنية من الخيش والصفيح حتى مطلع الشهر المقبل لإخلائها.

وأشار إلى أن هذه الخيام مقامة في المنطقة منذ عشرات السنين، مبينا أن هذه الإخطارات تأتي في سياق عملية إخلاء مستمرة تقوم بها سلطات الاحتلال لإفراغ المنطقة من ساكنيها.

من جهة أخرى، نكل جنود الاحتلال على حاجز تياسير اليوم بعدد من رعاة الأغنام لدى رعيهم أغنامهم بالقرب من منطقة الحاجز ولاحقوهم بالسفوح الجبلية.

وقالت مصادر محلية إن جنود الاحتلال نصبوا كمائن لرعاة الأغنام في المنطقة وهددوهم بمصادرة مواشيهم في حال اقتربوا من المنطقة مرة أخرى.

وأشار خالد صوافطة وهو راعي أغنام في المنطقة إلى أن الجنود لاحقوهم واعتدوا عليهم بالضرب وأخبروهم بأن هذه منطقة عسكرية يمنع عليهم رعي أغنامهم فيها.

وأضاف "جميع السفوح الجبلية بالأغوار يصنفونها مناطق عسكرية وإذا التزمنا بذلك فعلينا التخلص من مواشينا لأننا لن نجد مكانا نرعى فيه".

وأكد أن الهدف من هذا التضييق هو ترحيلهم عن منطقة الأغوار وتفريغها من سكانها البدو والمزارعين ضمن مشروع تهويد الأغوار.

 

أنت الآن تتصفح : الرئيسية