أخبارمديرية الوسطى

بالصور… الزراعة” تحيي يوم الأرض بغرس شجرة لكل شهيد بمحافظة الوسطى

غزة-العلاقات العامة والإعلام
أحيت وزارة الزراعة بالتعاون مع بلدية النصيرات، وجمعية الشموع المضيئة لرعاية الشهداء صباح اليوم ذكرى يوم الأرض الخالد، بغرس شجرة لكل شهيد بمحافظة الوسطى، وذلك تكريما ووفاء للشهداء وعائلاتهم أمام التضحيات الجسام التي قدموها فداء لأرض فلسطين ودفاعًا عن المقدسات.
وبمشاركة وبحضور كل من د. إبراهيم القدرة وكيل وزارة الزراعة، ونواب المجلس التشريعي د. سالم سلامة، د. عبد الرحمن الجمل، ورئيس بلدية النصيرات. محمد أبو شكيان ، ومدير زراعة الوسطي م. عواد أبو مصطفي، وم. شاهر الريفي نائب مدير عام الغابات والمراعي، ولفيف من أهالي الشهداء والمواطنين والسيدات أعضاء مجلس جمعية الشموع المضيئة والأطفال، تم غرس شجرة لكل شهيد في محيط مسجد الشهداء في منطقة النصيرات، بمحافظة الوسطي.
من جهته قال د. إبراهيم القدرة:” في كلمة له خلال الفعالية إن الشعب الفلسطيني سطر ببطولاته وشهدائه وأسراه أروع آيات الصمود والتحدي ضد الاحتلال، وروى بدمائه أرض فلسطين، رافضًا كل مخططات الاحتلال بتهويد ومصادرة الأراضي.
وأضاف:” “نزرع اليوم أشجار الزيتون والحمضيات، لنجسد تمسكنا بأرضنا التي نعتز بها، فهذا يوم عظيم على قلوبنا، وفيه دلالة على ثباتنا على مواقفنا وعدم التفريط بأرضنا، مؤكدا أن إحياء ذكرى يوم الأرض رسالة للعدو الصهيوني بأننا لن نترك أرضنا، وسنعمل على تعزيز صمود أبناء شعبنا، وحثّهم على عدم التنازل عنها.
وأردف قائلاً :”تعبيرا عن تمسك هذا الشعب بأرضه ودفاعه عنها نطلق اليوم هذه الفاعلية، والتي تأتي بمناسبة مرور عام على انطلاق مسيرة “العودة الكبرى التي يشارك فيها جميع أبناء شعبنا من أجل التأكيد علي حقه بالرجوع الي أرضه .
بدوره أكد أ. محمد أبو شكيان أن الأرض والإنسان يمثلون جوهر معادلة الصراع من أجل الحرية والكرامة، وان زراعة الأشجار باسم الشهداء “رسالة للاحتلال بأن الغزيين وأهالي الشهداء مصممون على التحرير وأن إرادتهم ستزيد بالصمود والتحدي”.
وشكر أبو اشكيان المساهمين بإنجاح الفعالية ومن أبرزوا أهمية تخليد هذه الذكرى والوفاء للشهداء بزراعة شجرة لكل شهيد منهم.
وتأتي هذه الفعالية ضمن مبادرة “غزة خضراء، التي أطلقتها الإدارة العامة للغابات والمراعي بوزارة الزراعة قبل عدة أيام وذلك بالتعاون مع البلديات، والمؤسسات التعليمية في قطاع غزة، وتتضمن المبادرة القيام بحملات تشجير وزراعة للشوارع، والأماكن العامة، حفاظا على بيئة جميلة وخضراء في فلسطين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق