أخباربيانات وزارية

وقف تصدير البندورة والخيار من غزة لارتفاع أسعارهما

غزة- العلاقات العامة والاعلام

قررت وزارة الزراعة في قطاع غزة يوم الاثنين، وقف تسويق محصولي البندورة والخيار من القطاع للخارج مؤقتًا نظرًا لارتفاع أسعارها في الأسواق، وتسويق باق الأصناف من الخضروات الي خارج القطاع.

وذكر وكيل الوزارة  د.إبراهيم القدرة  أن القرار مؤقت حتى تستقر الأسعار، لافتًا إلى أن سبب الارتفاع يرجع للمنخفضات الجوية ،وغياب الشمس ما قاد لتأخر نضج المحصول ، وبالتالي قلة الانتاج

وأوضح أن الوزارة تراجع سياساتها التصديرية بشكل دوري ومستمر، بناءً على الأسعار في الأسواق المحلية، مشيرًا إلى أن معظم ما يُسوق يتجه للضفة الغربية المحتلة، وجزء منه للخارج.

وبين القدرة أن هناك ارتفاعًا ملحوظًا في أسعار البندورة والخيار الأيام الماضية، فقد وصل سعر البندورة لخمسة شواقل للكيلو الواحد وثلاثة للخيار؛ منوهًا إلى أن وقف  التسويق والتصدير يمثل فرصة لانخفاض الأسعار.

وأعرب وكيل وزارة الزراعة عن أمله بأن تنخفض أسعار هذين المحصولين ليصل لشيقلين للبندورة أو اقل وشيقل ونصف للخيار، أو أقل “وهو سعر عادل بين المستهلك والمزارع”.

واشتكى المواطنون في القطاع الأيام الماضية من ارتفاع أسعار بعض أنواع الخضروات، في وقت يعيشون فيه أوضاعًا مأساوية جراء الحصار الإسرائيلي والعقوبات التي تفرضها السلطة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق